ياس العلي للصحافة Yas AL_Ali Journalism

منتدى متخصص بالصحافة الحرة نشر وتعليق وتحليل للمقالات والأخبار والأحداث صحافة متخصصة وأرشيف لتاريخ الصحاقة بالعراق والعالم العربي وموقع مفتوح لكل من يود النشر والمساهمة رقم الأعتماد في نقابة الصحفيين العراقيين بغداد
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

  كتابة المذكرات أو السيرة الذاتيةWriting notes or CV

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 335
تاريخ التسجيل : 15/10/2011
العمر : 57
الموقع : http://yasjournalist.yoo7.com/

مُساهمةموضوع: كتابة المذكرات أو السيرة الذاتيةWriting notes or CV   الأحد يونيو 04, 2017 11:04 pm

كتابة المذكرات أو السيرة الذاتيةWriting notes or CV
تعتبر كتابة المذكرات من أقدم الفنون بالكتابة الأدبية ,امتيازها  الأغراء للأعلام بنشرها وأهتمام الجمهور بها لتوقع التعرف على أسرار جديدة عن الشخصيات والأحداث المهمة لأهمية الشخصية التي تتناولها المذكرات أو السيرة الذاتية لها , ويزداد الأهتمام بها كلما كانت الشخصية مؤثرة وممتعة لتفصح عن صور البطولة التي جعلتها لامعة وسلكت طريق الشهرة والنجاح أو الفشل بعض الأحيان لأنها تمثل الشخصيات الناجحة أو التي تسببت بكوارث للبشرية, وهنا ينشد القارىء ويذهب بخياله بعيدآ ليتوقع ماسيقرأه  فيها, ولاشك في ان كتابة المذكرات الشخصية من أقدم فنون التاريخ وأن كانت كتبت من قبل أصحابها كتدوين يومي أو رويت عنهم بأسلوب الكتاب المتخصصين .


ومميزات كتابة المذكرات هي أنها جامعة للمادة التاريخية الوثائقية وتقديم الشخصية في أنصع مظاهرها وأبراز البطولات والمواقف التي أثارت اهتمام الناس بها لتصبح مهمة لهم و لنه ذلك محبب للنفس البشرية وتتمتع بالأطلاع عليه لعله يحقق جزء من أحلامها النائمة التي عجزت هي عن تحقيقها , حتى لو كانت أقرب للخيال ز


ومنذ اقدم العصور تأخذ المذكرات والسيرة الذاتية مكانتها عند اليونان والرومان الذين وثقوا التاريخ بأسلوب أدبي مميز , فكانت نماذجهم بديعة, ومنها ماوصل ألينا مثل ( تراجم فلونتارخوس) و وهي مجموعة من سيرة ذاتية ومذكرات حياة عظماء الرومان و أراد بها كاتبها الفيلسوف العرض لبطولة  اتسمت بالقيم الأخلاقية و لتعتبر على مر العصور أبدع المذكرات والسيرة الذاتية لشخصيات تاريخية و ومن المذكرات الشخصية التي وصلتنا منفردة لشخصية مشهورة هي ( حياة الأسكندر الأكبر ) لكاتبها كورتيوس روفوسو و كتاب أخر أسمه ( حياة الأباطرة الأثنى عشر ) للكاتب لتراتكويلوس , وفي العصور الوسطى كتب الرهبان والعلماء بكتابة السيرة الذاتية و ومن أشهر ها المنفردة كانت  عن ( حياة كارل الأكبر ) لكاتبها لانهارت .


وتنبه الأدباء العرب لهذا الفن الأدبي المميز وبدوا من السيرة النبوية الشريفة كحاجة ملحة وطلب متزايد عليها من الأجيال للأطلاع عليها لأرتباطها بالعقيدة الأسلامية للعرب , ويعتبر المؤرخون أن القرن الهجري الثاني كان بداية كتابة السيرة النبوية الشريفة , وأهتموا كذلك بكتابة  السيرة الذاتية لباقي شخصيات الأمة و ولم يتوقفوا عند نوع واحد من الكتابات هذه وأنما تناولوا رجال السيف والقلم , والملوك والأمراء والوزراء , والقادة والمفكرين و والكتاب والشعراء و ومنها موسوعات عامة لمجموعة شخصيات ومنها منفردة لشخصية مميزة , وكانت بعضها لكتاب والبعض الأخر بأقلام الشخصيات صاحبة السيرة , والتنوع بالتراث العربي الأسلامي جعلها ميزة تنعم بها وتمتاز بها عن باقي الأمم .


وكانت السيرة النبوية الشريفة هي تاج هذه المذكرات والسيرة الذاتية التي كتبت والتي بدأ تدوينها في القرن الهجري الثاني على يد محمد بن اسحاق , ثم تأسست الدولة الأسلامية في الشام فتقدم هشام بن عبد الملك وتناولها بأعادة الكتابة في نهاية القرن نفسه الهجري .


وأصبحت هذه النسخة مرجع للكتابة عن السيرة النبوية الشريفة بالرغم من تشكيك البعض ببعض ماثبته من أحداث لتطور الحالة العامة عند المسلمين والصراع على السلطة والحكم وحدوث ثورات و خلافات  على مبدأ الحكم الوراثي لبني أمية وألخ من احداث قد يكون البعض كتب السيرة بما يتلاءم ومصالحه .


وظهر النقد الأدبي للسيرة الذاتية وكتابة المذكرات كفن ادبي ألا بعد قرنيين مئتين عام بعد ذلك و وفي القرن الهجري الخامس أتسع هذا الفن الأدبي كثيرآ و ووضعت موسوعات كبيرة منها ماكتبه الخطيب البغدادي بموسوعته المعنونة (  تاريخ بغداد  ) و وفيها شخصيات كثيرة من عصره , وفي القرن الهجري السابع وضع القاضي الأجل شمس الدين بن خليكان موسوعته الشهيرة ( وفيات الأعيان )  وهي سيرة لكثيرين زادت عن 800 شخصية ز


من اهم مميزات هذه السيرة الذاتية أو المذكرات التي كتبت من كتاب عن شخصيات هي _


تمتاز بالتحقيق ة ودقة التصوير , وقوة العرض ة ونستطيع القول أن ابن خلكان كان أول مؤرخ عربي جعل من هذا الفن الأدبي فن حقيقي والدليل أن ماكتبه لازال لليوم مرجع لنا .


وبلغ أعلى مستوياته تاريخيا هذا الفن الأدبي في القرن الثامن الهجري والتاسع كذلك و وظهرت كتب منه كثيرة وأختصت بأعلام العصر أنذاك وأقطاب الطوائف المشهورة , ومنها كتاب ( أعيان العصر وأعوان النصر ) للكاتب صلاح الدين الصفدي المتوفي سنة ( 764 هجري) وله كتاب اخر عنوانه ( الوافي بالوفيات ) وهو موسوعة لسيرة ذاتية لشخصيات من أيان الصحابة الى زمانه , وقد ذيل عليها  مؤرخ مصري ( أبو المحاسن بن تغري) بمعجمه ( المنهل الصافي ) و( المستوفي بعد الوافي ) فيه  كتب لسيرة أهل عصره , ومن أشهر الكتب التي تناولت السيرة والمذكرات بالقرن الثامن والتاسع الهجري هي ( الدرر الكامنة في أعيان المائة الثامنة ) لحافظ أبن حجر , ثم ( الضؤ اللامع ) لشمس الدين السخاري , وهو من انفسها , ثم كتاب ( الكواكب السائرة بمناقب اعيان المائة العاشرة )  لنجم الدين الغزي و  ثم ( خلاصة الأثر في اعيان القرن الحادي عشر )  للمحبي الحموي  ,  ثم ( سلك الدرر في أعيان القرن الثاني عشر ) لبي الفضل المرادي.


وأستمر العرب بهذا الفن حتى في المغرب العربي  والأندلس ونجد من ذلك على سبيل المثال ( جذوة المقتبس ) للحميدي ,  و( الصلة ) لأبن بشكوال ,  ثم ( تكملة الصلة والحلة السيراء)  لأبن الأبر القضاعي و وكذلك ( بغية الملتمس)  للضبي


و ثم (الذخيرة 9 لبن بسام و  (الأحاطة) لأبن الخطيب و  ( التكملة ) لأبن عبد الملك المراكلي .وتميزت السيرة الذاتية بكتابتها بواسطة كتاب كسيرة منفردة منها ماكتبه محمد بن عبد الحكيم بكتابه  ( سيرة عمر بن عبد العزيز ) , وكذلك ( سيرة المعز لدين الله ) لكاتبها أبن زولاق المتوفي بالقرن الرابع الهجري , و ( سيرة عمر بن الخطاب ) لأبن الجوزي , بالقرن السادس الهجري و و ( تاريخ تيمور لينك ) المسمى ( عجائب المقدور ) لكاتبه أبن عرب شاه الدمشقي , بالقرن الثامن الهجري , و ( أزهار الرياض في أخبار القاضي عياض )  للكاتب المقري , و( أخبار الحكماء ) للكاتب القفطي .


وممن تميزوا بكتابة سيرتهم الذاتية بخط أيديهم الفيلسوف أبن خلدون فيما أسماه ( التعريف ) ,


ولم يستطع هذا الفن الأدبي من مجارات النهضة الفكرية الحديثة لأننا نجد المقومات الأساسية لكتابة السيرة الذاتية تقوم على التحقيق العلمي والتحليلي , وأبراز الشخصية صاحبة السيرة على ضوء الحقائق المتعلقة بحياتها , وبالمرفقات من الوثائق التي تثبت ذلك , وبعيدآ عن التحيز والأعجاب والتأييد لها للتأثر بها , واليوم نحن نجد الصور وربما التسجيلات الصوتية والصورية وأية وثائق رسمية تدعم صحة ما نذكره عن الشخصية و وعندما نسرد الأعمال والحوادث  نحتاج للكثير من الصدق بعرضها كما   وقعت , لأنه الأمانة تستوجب ذلك , وعلى الكاتب أن  يقوم بالتحليل النفسي للبواعث والتصرفات و وهذا ماوجدناه تميز به كاتب السيرة الذاتية فلوتارخوس في العصر القديم و حيث كتب عن الأسكندر الأكبر سيرته حيث كتب بالمقدمة يقول ( أنه يهمل التفاصيل لأنه لايريد أن يكتب تاريخآ لأنه يريد أن يكتب حياة ) .


أن السيرة التي تقرأها تجد أنها بنيت على الأسس العلمية والفنية والنفسية و تقدم أوضح الصور وأدقها عن شخصية الكاتب الذي كتب عن الشخصية و وهي تملآ ذهنك بالصور والخيال , وتشعرك حينما تستعرض مراحل حياتها , وظروف عصرها أنك كأنما كنت تعيش هذا العصر و هنا أعتقد أن الصحافة اليوم شيء وكتابة السيرة الذاتية والمذكرات الشخصية لشخصيات  معروفة لايتفقان لأنه   فن كتابة السيرة الذاتية والمذكرات الشخصية فن ادبي مستقل له محترفون لهم المميزات التي ذكرناها أعلاه ,


وكتابة هذا الفن الأدبي لدينا غير مايكتبه الغرب لأننا لدينا أسلوب أخلاقي ملتزم بالحرية المسؤولة وتحمل أثار ماسيذكره لأننا نضع الموازين الأخلاقية على  الرغم من الحرية لدى الغرب بكتابة تفاصيل نحن لاندخل أليها من باب واسع بسرد السيرة وهذا جعلهم يتميزون عنا قليلا لكثرة العرض والتحليل والتفاصيل ومن الأمثلة المشهورة للمذكرات الغربية المعروفة مثلآ _


( المصورين والمثالين) لفاساري , و (حياة الدكتور جونسون )  لبوسويل , وأعتبرها النقاد أبدع ماكتب بهذا الفن و  ( حياة جيته) بقلم لويس , و ( حياة نابليون ) بقلم لو كهارت , و (حياة جيبون ) بقلمه , و( حياة لويس الرابع عشر) بقلم فولتير , و ( حياة السيد) بقلم بيدال  وهذه الكتب تميزت بالأكتمال الفني الأدبي ومن دقة البحث والتصوير , ومن قوة العرض وبراعة المنهج وروعة الأسلوب .


وظهرت لدينا بالدراسات الأكاديمية الحديثة عند العرب ما نسمية البحوث التاريخية كرسائل تخرج للطلبة منها ما يقوم على التحقق والأقتباس والعرض دون تحليل أو تمييز أو ترابط لعرض السيرة لهذه الشخصيات بسبب المنهج العلمي بالبحث الذي يستخدم عمومآ والأشراف عليها من الأعالي .


ولو تسمحون لي بأن أستعرض لكم ما يعجبني شخصيآ من الأدب العربي الأسلامي الذي تأثرت به كثيرآ بل شكل أساس تقوية معتقدي الأسلامي ما أجده في كتاب ( نهج البلاغة ) من عرض للسيرة العظيمة للأمام علي بن أبي طالب عليه السلام حيث تناول الكتاب الذين عرضوا أجزاء من سيرته الشريفه بهذا الكتاب لكنها كانت بأسلوب أخر لم يعلقوا ويعطوا أراءهم أنما كانت بذكر الخطب التي قالها والأجابات التي رد بها على من سأله عن العلم والدين وكانت بحق توثيق لسيرة ذاتية رويت من أكثر من واحد منهم الشريف الرضي وأبن حديد ثم جاء بالعصر الحديث الأديب المصري محمد عبده فجعل هامشه عليها أكثر أيضاح ومواكبة للعصر.


واذا اعتبرنا ظاهرة نادرة في العراق كملت فن السيرة الذاتية  من المزج بين فن الكتابة للسيرة الذاتية والمذكرات الشخصية والرواة عبر الراوي صوتآ و وهؤلاء يتميزون بأجادة التجويد وأستعمال الأنغام السبعة مثل القراء للقرآن الكريم وهذا الفن الجديد ظهر بعد حادثة ثورة الأمام الحسين بن علي بن أبي طالب عليه السلام واستشهاده بكربلاء  وأصحابه , واقصد تجربة قراء ماسمي بالمقتل و وهي سيرة ذاتية وتناول الأحداث كتبت بتسلسل تاريخي ووصف وكانما سيناريوا يوصف كل ما يحيط ببطل القصة من شخصيات يصفها واسلحة بالمعركة وأجواء وأكسسوارات أي الأثاث وكما يصفها الخيم والجود الذي ينقل به الماء كوعاء مصنوع من الجلد , وتميز بهذا الفن من الألقاء القارىء المرحوم عبدالزهرة الكعبي و وهو رجل تميز بالمنبر الحسيني لقراءة السيرة الذاتية للأم الحسين عليه السلام وهي جزء من حياته الشريفة وما يتعلق بثورته وقتا
Writing notes or CV
The writing of memos is one of the oldest arts in literary writing. It is the privilege of the media to publish it and the interest of the public to expect to learn new secrets about the personalities and events that are important to the personal character of the memoir or biography, and the more attention is paid to it, and it embarked on the path of fame and success or failure sometimes because they represent successful or personalities that have caused disasters to mankind, and here seeks the reader and go away to envision where Masiqroh is expected, but no doubt that writing personal memoirs of the oldest arts and history were as Bit by their owners Ktdwin daily or recounted their way specialists book.


The advantages of writing memos are that they are a university of historical documentaries and the presentation of personality in the most manifest manifestations and highlight the championships and positions that aroused the interest of the people to become important to them and not so loving the human soul and enjoy the knowledge may achieve part of the dreams of sleep that is unable to achieve, even if the nearest imagination g


Since ancient times, memoirs and biographies have taken their place in Greece and the Romans, who documented history in a distinctive literary style. Their models were exquisite, such as those of Alaina such as Flontarchus, a collection of autobiography and memoirs of the life of the great Romans. And to be considered throughout the ages, the memoirs and biographies of historical figures and personal memoirs that have reached us separately for a famous figure (the life of Alexander the Great) by its author Cortius Rufuso and another book called "Life of the Twelfth Emperors" by the writer of Tetraquilos, Middle books of monks and scholars writing the biography and months and her individual was about (Carl largest) of the author's life collapsed.


Arab historians are aware of this distinctive literary art and started from the noble biography of the Prophet as an urgent need and a growing demand from the generations to view it for its association with the Islamic faith of the Arabs. Historians consider that the second Hijri century was the beginning of writing the noble Prophet's biography, when one type of these writings. Rather took the men of the sword and pen, kings, princes, ministers, leaders, thinkers and writers, poets, and including general encyclopedias group figures including individual distinct personality, and were some of the book and some of the other pens a Her characters biography, diversity and the Islamic Arab heritage make it an advantage enjoyed by them and the advantage for the rest of the nations.


The Biography of the Prophet Muhammad is the crown of this memoir and biography written which began recording in the second century by Muhammad ibn Ishaq, then the Islamic state was established in the Levant came Hisham bin Abdul Malik, and dealt with at the end of the re-typing the same century.


This became version reference to write about the Biography of the Prophet Muhammad, despite questioning some some Mathbth of the events of the evolution of the overall situation of the Muslims and the struggle for power and governance and the occurrence of revolts and disagreements on the principle of hereditary rule of the Umayyad and etc. of events may be some biographical to suit the interests.


The literary criticism of autobiography and writing of memoirs as a literary artist appeared only two hundred years later, and in the fifth century AH, this literary art expanded considerably, and large encyclopedias were written by the writer al-Khatib al-Baghdadi with his book entitled "History of Baghdad," in which many personalities of his age, seventh-term judge Shams al-Din Ben Khlican put the famous encyclopedia (mortality objects), a biography of many increased personal 800 g


One of the most important features of this biography or memoirs written from a book about personalities is _


We can say that Ibn Khalkan was the first Arab historian to make this literary art a real art and evidence that his book is still a reference to us.


The highest level of historical history of this literary art in the eighth century AH and IX as well as many books appeared and specialized in the flags of the era and then the leaders of the famous sects, including the book (Aayan of the times and supporters of victory) of the writer Salah al-Din Safadi died in 764 Hijri and has another book entitled The book was written by an Egyptian historian (Abu al-Mahasin ibn Tajri) in his dictionary (Al-Manhal Al-Safi) and (Al-Moustafi Al-Wafi). It contains books for the biography of his contemporaries. Among the most famous books on biography and memoirs of the eighth century And the ninth of the Hijra (the inherent dowry in my consciousness The eighth century) of Hafiz Ibn Hajar, then (the bright light) of Shams al-Din al-Sukhari, one of them, then the book (the planets circling the tenth century) of Najm al-Din al-Ghazi and then (the impact of the eleventh century) The wire of the derricks in the pillars of the twelfth century) by Labi al-Fadl al-Muradi.


The Arabs continued this art even in the Arab Maghreb and Andalusia, for example (the quoted quotation) of Hamidi, and (the link) of Ibn Beshkwal, and then


And then (ammunition 9 Ben Bassam and (surround) of Ibn al-Khatib and (supplement) to the son of Abdul-Malik Al-Marakli. The biography was characterized by writing a book as a single story written by Mohammed bin Abdul Hakim book (biography of Omar bin Abdul Aziz) God ") written by Ibn Zulaq, who died in the fourth century AH, and (biography of Omar ibn al-Khattab) of Ibn al-Jawzi, in the sixth century AH and (history of Timor Link) called" Wonders of Makdur "written by Ibn Arabs Shah al-Damashqi, eighth century AH, News of Judge Ayad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yasjournalist.yoo7.com
 
كتابة المذكرات أو السيرة الذاتيةWriting notes or CV
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كيف تكتب الملاحظات التمريضيه
» *مصطلحات اقتصادية في المحاسبة و المالية *
» MRCS Revision Notes
» إطلاق القلم المدون الجديد

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ياس العلي للصحافة Yas AL_Ali Journalism :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: